قصة علي با ثعالة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

مشاهدات : 149 views

ديوان alshargi.us diwan

علي باثعالة (ثعلب)
يعد الثعلب أسطورة المكر في قصص التراث اليمني و قد رويت عن مكره الكثير من الحكايات …

سرح لعند عمه و صل وبه ناس جاءوا يخطبو بنت عمه
و كانت بنت عمه تطحن و تغني و صوتها عالي
و قال له عمه ادخل قل لها توطي صوتها يعلى شرطها .. وعلي يسير لعندها ويقول لها قلش عمي ترفعي صوتش يعلى شرطش (المهر) و هيه زاده رفعها صوتها . ضبح عمه وقال له ادخل لعندها و حط رأسها تحت المطحن (الرحى) و علي دخل حط رأسها تحت حجر الرحى لما ماته. دخل ابوها و و ابصرها ميته و قال لا بارك لك يا علي ليش موتها … قال أنته قلت لي احط رأسها تحت الرحى …

اجتمعوا إخوتها و قالو نقتله قال لهم ابوهم لا ابن أخي يتيم
لكن أنا شقل لكم كيف نتخلص منه…قالو كيف

قال : شنرقد فوق الجباء و نخلي علي صلا (ناحية) الضاحة…و لقد أشرت لكم تداهفنا (تدافعنا) و علي شندرب من الضاحة ويموت من غير رضانا

جاء الليل و قامو يفرشو فوق الجباء (سطح المنزل )و فرشو عمه وعمته و عيالهم و خلو علي بالطرف بالجهة اللي صلا الضاحة (الحافة) .. وبعدين علي خلاهم لما رقدو و قام شل عمته من جمب عمه و حطها بقعته (مكانه) و رقد هو جمب عمه مكان عمته.. … و بعدين اخر الليل تداهفو (تدافعو) و ادربت عمته لتحت الضاحة…
و قال عمه : اوه يا مرة على علي !!! وهو مفكر أن عادها نايمه جمبه.

و رد عليه علي من جنبه وقال : اوه يا عم على عمتي …

و هكذا تخلص علي باثعالة من مكرهم ..

‫0 تعليق

اترك تعليقاً